Home عربية رياض المالكي : فلسطين تسلم “إحالة” ملفي الاستيطان وجرائم الحرب لمحكمة الجنايات الدولية

رياض المالكي : فلسطين تسلم “إحالة” ملفي الاستيطان وجرائم الحرب لمحكمة الجنايات الدولية

0 second read
0
0
19
رياض المالكي ..

سلّم رياض المالكي وزير الخارجية الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، طلب الإحالة بملفي الاستيطان وجرائم الحرب، للمدعية العامة للجنائية الدولية في لاهاي.

ونقل تلفزيون فلسطين الرسمي صورا خلال تسلم المدعية العامة فاتو بنسودا، ملف “الإحالة” من وزير الخارجية الفلسطيني.

وكانت رياض المالكي وزارة الخارجية الفلسطينية قد قالت في بيان صحفي تلقت وكالة الأناضول نسخة منه أمس، إن وزير الخارجية رياض المالكي سيسلم المدعية العامية بمحكمة الجنايات الدولية “إحالة”، بشأن الاستيطان وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين الثلاثاء.

ووقّع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، نهاية ديسمبر/كانون الأول 2014، على ميثاق “روما” وملحقاته، المتعلقة بالمحكمة الجنائية الدولية.
ووافقت المحكمة الجنائية على طلب فلسطين، وباتت عضوًا فيها منذ مطلع أبريل/نيسان 2015.

رام الله/  الأناضول- د ب ا – طالب وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، اليوم الثلاثاء محكمة الجنايات الدولية بفتح تحقيق فوري في جرائم “الاستيطان، وجرائم الحرب” في فلسطين.

وقال “المالكي” في مؤتمر صحفي عقده في لاهاي عقب تقديم إحالة ملفي الاستيطان وجرائم الحرب للمدعية العامة في محكمة الجنايات الدولية إن “المحكمة أمام اختبار حقيقي، لتحقيق العدالة التي تأخرت في فلسطين بما يكفي”.

وأضاف:” دولة فلسطين مارست اليوم حقها كدولة عضو في قانون روما، من خلال تقديم الإحالة”.

وأوضح وزير الخارجية، أن الإحالة تضم “جميع جرائم الحرب التي ارتكبت في الضفة الغربية والقدس المحتلة وقطاع غزة منذ العام 1967”.

وقال:” طالبنا المدعية العامة بفتح تحقيق فوري، وسنقدم كل ما يطلب منا في هذا الإطار”.

وأضاف:” الجرائم الإسرائيلية مستمرة وهناك دلائل دامغة، إسرائيل تواصل طرد السكان من أراضيهم في الضفة الغربية والقدس الشرقية، وتسرق الأرض، وتستثمر الموارد الطبيعية وكلها جرائم حرب”.

وذكر المالكي أن فلسطين اتخذت هذه الخطوة “بسبب تكثيف الجرائم الإسرائيلية ضد المتظاهرين في قطاع غزة، إضافة لتوسيع الاستيطان الاستعماري”.

ووقّع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، نهاية ديسمبر/كانون الأول 2014، على ميثاق “روما” وملحقاته، المتعلقة بالمحكمة الجنائية الدولية.

ووافقت المحكمة الجنائية على طلب فلسطين، وباتت عضوًا فيها منذ مطلع أبريل/نيسان 2015.

من جهته، قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات اليوم الاثنين إن الجانب الفلسطيني شرع بإجراءات مساءلة إسرائيل دوليا عبر التوجه للمحكمة الجنائية الدولية.

وأكد عريقات ، في بيان ، أن التوجه الفلسطيني للمحكمة الجنائية “هو بسبب الجريمة الكبرى المتمثلة بالاحتلال بغرض حماية الحقوق الفلسطينية من أجل تحقيق العدالة وردع الاحتلال ومساءلة مجرميه ورفع الحصانة عنه وعزله عن المنظومة القانونية والدولية والإنسانية”.

وأكد عريقات ، الذي يرأس اللجنة الفلسطينية العليا المسؤولة عن المتابعة مع المحكمة الجنائية الدولية ، أن فلسطين “تقوم بواجبها الأصيل والمشروع في تكريس الحقوق التاريخية لشعبها، وفي مقدمتها حقه في تقرير مصيره”.

وقال إن “توظيف وسائل وأدوات الشرعية الدولية، لإحقاق هذه الحقوق ومواجهة الاحتلال من خلال اللجوء إلى الهيئات والمؤسسات الدولية وعلى رأسها المحكمة الجنائية الدولية للحصول على حماية القانون الدولي، بما ينسجم مع الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين”.

وأضاف أن ذلك يأتي “في ضوء الحصانة وغياب المساءلة الدولية لسياسات الاحتلال، وتمادي المستوى الإسرائيلي الرسمي باتخاذ قرارات سياسية مدروسة لإلغاء الوجود الفلسطيني وإمعانه في ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية”.

Load More Related Articles
Load More By الكاتب
Load More In عربية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

الفيدرالية الدولية تناشد لانقاذ عشرات آلاف النازحين الليبيين في طرابلس و تحذر من كارثة إنسانية

أطلقت الفيدرالية الدولية للحقوق والتنمية (إفرد) اليوم نداءً دوليا لإنقاذ عشرات آلاف النازح…