Home دولية الحملة الدولية: الامارات تمارس العنصرية بحرمانها فتاة بريطانية من وراثة والدها المتوفي لأنها مسيحية

الحملة الدولية: الامارات تمارس العنصرية بحرمانها فتاة بريطانية من وراثة والدها المتوفي لأنها مسيحية

0 second read
0
0
72
الإمارات

اتهمت الحملة الدولية لمقاطعة الامارات السلطات والقضاء الاماراتي بالعمل على حرمان الفتاة البريطانية باريس شاهرافيش البالغة من العمر 14 عاما من الحصول على ميراثها من والدها والبالغ 500000 جنيه استرليني وذلك بعد وفاة والدها والذي كان يعمل في بنك في دبي, ورفضت المحاكم في دبي اعطاءها حقها لانها مسيحية.

قالت الحملة الدولية لمقاطعة الامارات بان السلطات الاماراتية قد تمادت بانتهاكاتها لحقوق الانسان وممارسة العنصرية حيث مازالت تعتقل وتحتجز العديد من المواطنين الاجانب في معتقلاتها وتصادر جوازات سفرهم ومتعلقاتهم وتحرمهم من ادنى حقوقهم مت>رعة بحجج واهية غير حقيقية.

وطالبت الحملة الدولية بتدخل الامم المتحدة والبرلمان الاوروبي ومؤسسات حقوق الانسان والمجتمع الدولي لوقف انتهاكات حقوق الانسان التي ترتكبها السلطات الاماراتية ضد المقيمين الاجانب في الامارات وإلزام السلطات في الإمارات باحترام قوانين حقوق الإنسان. كما ودعت الحملة ايضاً جميع الدول التي تحترم قوانين حقوق الإنسان والعالم الحر لمقاطعة الإمارات لأنها تنتهك حقوق الإنسان يومياً، سواء في الحرب في اليمن أو مع الدول المجاورة أو مواطنيها أو المقيمين فيها.

وقالت حملة المقاطعة على أنه تم إطلاقها في ضوء الانتهاكات التي اللامتناهية لحقوق الإنسان التي تمارسها الإمارات، بالإضافة إلى جرائم الحرب التي ارتكبتها في اليمن وانتهاكات حقوق العمال، فضلاً عن كون الامارات مركز العبودية الحديث. تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم واحدة من الدول التي تقود الاتجار بالبشر وهي من الداعمين الرئيسيين للجماعات الإرهابية في سوريا وأجزاء أخرى في الشرق الأوسط.

وفي سياق اخر قد عبرت الحملة الدولية لمقاطعة الإمارات العربية المتحدة عن إدانتها الشديدة بأقوى العبارات العمل اللاإنساني والمُعيب الذي ارتكبته السلطات الإماراتية ، بحق سيدة بريطانية وطفلتها التي تبلغ من العمر 4 سنوات، وتوقيفهم واعتقالهم في مطار دبي الدولي مدة ثلاثة أيام.

وقد وصفت الأم الدكتورة إيلي هولمان ، 44 عاماً رحلتها الى الإمارات بالمحنة المرعبة المتمثلة في حبسها في سجن دبي القذر لمدة ثلاثة أيام مع ابنتها البالغة من العمر أربع سنوات لشرب كوب من النبيذ قدمته لها مضيفة طيران الخطوط الاماراتية على متن رحلة جوية من لندن.

وقُبض على الدكتورة هولمان ، بعد أن سألها مسؤول بالهجرة في مطار دبي الدولي إذا كانت قد استهلكت الكحول خلال الرحلة التي استغرقت ثماني ساعات.

وأضافت وهي أم لثلاثة اطفال و طبيبة أسنان ، من سيفينوكس في كنت المملكة المتحدة ، أنها احتُجزت في مراكز احتجاز في المطار في مكان قذر جداً وتم مصادرة جهاز الاتصال الخاص بها ، ولم يُسمح لها بالاتصال بزوجها غاري.

Load More Related Articles
Load More By مهدي بن سالم
Load More In دولية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

القيادة الأمريكية الإفريقية: 14 طائرة حربية روسية وصلت إلى قاعدة الجفرة الجوية الليبية خلال مايو

قالت القيادة الأمريكية الإفريقية (أفريكوم) يوم الأربعاء إن 14 طائرة حربية روسية غير مميزة …