Home رئيسي الإيموجي.. سلاح جديد مبتكر لكيد الجيران

الإيموجي.. سلاح جديد مبتكر لكيد الجيران

0 second read
0
0
9
الإيموجي

الإيموجي رسومات تعبيرية عادة ما تستخدم  للتعبير عن المشاعر والاحاسيس من خلال المحادثات أو الدردشة والرسائل الإلكترونية، الامر لم يقتصر على ذلك فحسب، بل أصبح وسيلة للتعبير الصريح على الشاحنات واللوحات، ومؤخراً استخدمت على واجهات المنازل .

شهدت مدينة مانهاتن تلك الواقعة حيث استخدمت الإيموجي على واجهة أحد المنازل لصورة انتقامية وليس في الدعاية أو التزيين.

ففي شارع 39 بمنطقة شاطئ مانهاتن في الولايات المتحدة الامريكية، شوهد منزل واجهته وردية وعليه رسمين لرمزين تعبيريين كبيرين من الإيموجي، حيث لفت الأنظار للجميع بقوة من بين المنازل الأخرى التي تتسم ألوان واجهاتها بين الأبيض والرمادي والألوان المحايدة الأخرى.

واشتكى سكان المنطقة، التي تقع في جنوب غربي مقاطعة لوس أنجلوس في كاليفورنيا، خلال اجتماع للمجلس البلدي يوم الثلاثاء الماضي من إن مالكة المنزل قامت بهذا العمل “نكاية فيهم” وانتقاما وطالبوا المجلس البلدي بضرورة التحرك ووقف هذه النكاية.

ووفقا لصحيفة لوس أنجلوس تايمز الامريكية، فقد تم تغريم  صاحبة المنزل كاثرين كيد مبلغ 4000 دولار بسبب تأجيرها هذا المنزل حيث يعتبر هذا العمل “غير القانوني”.

أشار أحد  الجيران إن رسومات الإيموجي على واجهة المنزل بعد طلائه باللون الوردي المقصود منها السخرية منهم، خصوصا وأن الوجوه التعبيرية تفيد بأمرين اثنين، أحدهما يطالب بالصمت (إغلاق الفم بسحاب) والثاني السخرية والاستهزاء (اللسان يخرج من الفم).

في حين اشتكت واحدة اخرى من الجيران من أن الرموش الكبيرة للرموز التعبيرية هي سخرية منها لأنها سبق أن التقت مع صاحبة المنزل كاثرين كيد بينما كانت تضع ملحقات الرموش على وجهها.

كذلك وقال أحد الجيران إن الأمر يتعلق بمالكة منزل تستهزئ ممن تسبب لها بمشاكل ومن باقي المقيمين في المنطقة بأكملها.

وكذلك أردفت الصحيفة الامريكية أن كاثرين كيد لا تسكن في ذلك المنزل حيث يعتقد أنها تعيس في مكان أخر على شاطئ منهاتن.

ووفقا لموقع إخباري، فقد ظهرت هذه الرموز التعبيرية أول مرة في مايو الماضي، بعد أن صدر حكم بتغريم كاثرين كيد على ذلك.

من جهتها قالت صاحبة المنزل  كاثرين إن الرموز التعبيرية على جدران منزلها لا يقصد منها الإساءة لأي شخص.

وأضافت كاثرين “لقد تعمدت إلى هذا عمل ذلك الأمر للإعطاء شعور بالسعادة والإيجابية وأعتقد أنها رائعة وغريبة ومرحة، وبالتأكيد كان الوقت مناسبا للرموز التعبيرية”.

وأضافت كاثرين أن تلك الرموز التعبيرية لا تنتهك أي قوانين ، فيما ذكر محامي البلدية مايك إسترادا، أن بلدية المدينة تتمتع بسلطة “قليلة جدا، إن وجدت” فيما يخص الرسوم على جداريات المنازل.

 

Load More Related Articles
Load More By عبد الحي
Load More In رئيسي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

تحقيق استقصائي غربي يتهم شركة “هواوي” بالمساعدة في عمليات تجسس .. والشركة تنفي!

اصدرت العملاق الصيني الرائدة في مجال صناعة الهواتف الذكية شركة هواوي بيانا، نفت فيه صحة ما…