Home رئيسي الفرانكفونية الدولية تنتقد الإجراءات الحكومية بحق أساتذة جامعيين في تونس على خلفية حراكهم السلمي

الفرانكفونية الدولية تنتقد الإجراءات الحكومية بحق أساتذة جامعيين في تونس على خلفية حراكهم السلمي

0 second read
0
0
119
الجامعات التونسية

أعلنت الجمعية الفرانكفونية لحقوق الإنسان عن انتقادها للإجراءات العقابية التي اتخذتها وزارة التربية والتعليم التونسية بحق خمسة أساتذة جامعيين على خلفية حراكهم السلمي للمطالبة بالزيادة في أجورهم وتحسين أوضاع الجامعات التونسية الحكومية.

وقالت الجمعية الفرانكفونية في بيان صحفي لها إن الإجراءات المتخذة بشكل متتالي على مدار عدة أسابيع بحق الأساتذة الجامعيين تمثل انتهاكا للحق في التظاهر السلمي وحرية النشاط النقابي.

وأضافت أن مثل هذه الإجراءات تمثل تعسفا خطيرا في استعمال السلطة بهدف الترهيب والترويع وتكميم الأفواه وقمع الحريات واستعمال العصا الغليظة للتنكيل بالأساتذة الجامعيين.

وأشارت إلى أن القرارات الصادرة بالوقف عن العمل بصيغة “التحفظ” بحق الأساتذة الجامعيين تخالف القانون التونسي الذي ينص بواجب التحفظ هو كل ما من شأنه أن يخل بكرامة الوظيفة واحترام سلطة الدولة وفرض احترامها وهو كل عمل يتضمن سوء استخدام السلطة أو النفوذ أو الوظيفة لتحقيق مصلحة ما وهذا لم يتوفر في احتجاجات الأساتذة ونشاطهم النقابي.

وأخر قرارات الوقف عن العمل صدرت بحق الأستاذة الجامعية نادية شقرون على خلفية ممارستها لنشاطها النقابي والمشاركة في ندوة حوارية تنادي بحقوق الأساتذة الجامعيين ومطالبهم النقابية.

  • تجدر الاشارة إلى أن  الجامعيين الباحثين في تونس يتحركون منذ أكثر من عامين تخلله التوصل إلى اتفاق في  7 حزيران/يونيو 2018 مع وزارة التربية والتعليم بشأن مطالبهم النقابية.

ويتهم الأساتذة الجامعيون الوزارة بالمماطلة في تطبيق الاتفاق المذكور الذي يتضمن مراجعة أجور الأساتذة الجامعيين، وتحسين ظروف العمل، وفتح مناظرة انتداب للحاصلين على شهادة الدكتوراه في جميع الاختصاصات وفق حاجيات مؤسسات التعليم.

ويقول المحتجون إنّ “الحكومة قلّصت من الاعتمادات الموجّهة للتعليم الجامعي العمومي من 7% ميزانية 2010 إلى 4.1% حاليا وهو ما صعّب عمل الأساتذة وأثّر سلبا على جودة التعليم.”

ولدى تونس نظام تعليم جامعي يضم أكثر من 300 ألف طالب و20 ألف أستاذ جامعي و200 مؤسسة تعليم عالي، و25 معهدا تكنولوجيا و70 جامعة خاصة.

وطالبت الجمعية الفرانكفونية لحقوق الإنسان وزارة التربية والتعليم والسلطات في تونس بوقف الإجراءات التعسفية المتخذة بحق الأساتذة الجامعيين الخمسة واحترام حرية نشاطهم النقابي بما في ذلك وقف التهديد المباشر للمديرين والعمداء باتخاذ اجراءات تأديبية ضدهم.

Load More Related Articles
Load More By الكاتب
Load More In رئيسي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

الفيدرالية الدولية تناشد لانقاذ عشرات آلاف النازحين الليبيين في طرابلس و تحذر من كارثة إنسانية

أطلقت الفيدرالية الدولية للحقوق والتنمية (إفرد) اليوم نداءً دوليا لإنقاذ عشرات آلاف النازح…