Home دولية كوريا الشمالية تقول إنها نجحت في اختبار صاروخ باليستي جديد

كوريا الشمالية تقول إنها نجحت في اختبار صاروخ باليستي جديد

2 second read
0
0
25
كوريا

أعلنت كوريا الشمالية اليوم الخميس إنها نجحت في اختبار صاروخ باليستي جديد أطلق من غواصة من البحر لاحتواء التهديدات الخارجية وتعزيز الدفاع عن النفس، قبل محادثات نووية جديدة مع الولايات المتحدة.

وقال محللون إن إطلاق كوريا الشمالية يوم الأربعاء كان الأكثر استفزازية منذ أن استأنفت الحوار مع الولايات المتحدة في عام 2018 وتذكير بيونغ يانغ بقدرة الأسلحة التي تطورها بقوة، بما في ذلك الصواريخ الباليستية العابرة للقارات.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الحكومية إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون “أرسل تهانينا الحارة” إلى علماء الدفاع الذين أجروا الاختبار، مشيرا إلى أنه لم يحضر الإطلاق كما فعل في اختبارات سابقة لأنظمة أسلحة جديدة.

قالت وكالة الأنباء الكورية المركزية (كونا) إنه تم إطلاق النوع الجديد من SLBM ، الذي يطلق عليه Pukguksong-3 ، في الوضع الرأسي في المياه قبالة مدينة Wonsan الشرقية، مما يؤكد على تقييم للجيش الكوري الجنوبي يوم الأربعاء بأن الصاروخ أطلق على مسار علوي.

وقالت الوكالة إن “تجربة إطلاق SLBM الناجحة من النوع الجديد أصبحت ذات أهمية كبيرة لأنها بشرت بمرحلة جديدة لاحتواء تهديد القوات الخارجية لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وتعزيز عضلاتها العسكرية للدفاع عن النفس”.

وقالت الوكالة إن الاختبار “لم يكن له تأثير سلبي على أمن الدول المجاورة” ، لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى حول الإطلاق.

وأظهرت الصور التي نشرت في صحيفة رودونج سينمون الرسمية في كوريا الشمالية، والتي ظهرت صفحتها الأولى للاختبار، صاروخًا أبيض وأسود مطهرًا على سطح الماء، ثم اشتعل محرك الصاروخ لدفعه إلى السماء.

ودعت متحدثة باسم وزارة الخارجية بيونغ يانغ إلى “الامتناع عن الاستفزازات” والبقاء ملتزمة بالمفاوضات النووية.

وعبرت كوريا الجنوبية عن قلقها الشديد وأدان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عملية الإطلاق ، قائلاً إنها انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي.

كوريا الشمالية ترفض قرارات مجلس الأمن الدولي التي تحظر على بيونج يانج استخدام تكنولوجيا الصواريخ الباليستية، قائلة إنها تشكل انتهاكًا لحقها في الدفاع عن النفس.

هذا وتعثرت المحادثات الرامية إلى تفكيك برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية منذ انهيار القمة الثانية بين كيم والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في فيتنام في فبراير الماضي بسبب خلاف حول نزع السلاح النووي.

هذا وأطلقت كوريا الشمالية الصاروخ بعد ساعات من إعلانها أنها ستستأنف المحادثات مع الولايات المتحدة من خلال عقد مفاوضات على مستوى العمل في 5 أكتوبر.

كما وصل كبير المفاوضين النوويين في كوريا الشمالية، كيم ميونغ جيل، إلى مطار بكين يوم الخميس مع مسؤولين كوريين شماليين آخرين مثل الرئيس الجديد لإدارة أمريكا الشمالية بوزارة الخارجية جو تشول سو ونقلت يونهاب عن مسؤول بالمطار قوله إنهم حجزوا رحلات إلى ستوكهولم بالسويد، مما يبدو أنه قد تعقد محادثات على مستوى العمل هناك.

ترجمة خاصة

Load More Related Articles
Load More By مهدي بن سالم
Load More In دولية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

الاتحاد الدولي للصحفيين يدعو مصر للإفراج عن موظفي وكالة الأناضول

دعت مجموعة صحفية عالمية يوم الخميس مصر إلى احترام حرية الصحافة والإفراج عن موظفي وكالة الأ…