Home رئيسي السودان يعلن عن احتجاز 122 مقاتلا متجهين إلى ليبيا

السودان يعلن عن احتجاز 122 مقاتلا متجهين إلى ليبيا

0 second read
0
0
6
السودان

قال السودان يوم الأحد إنها ألقت القبض على 122 من مواطنيها أثناء توجههم إلى ليبيا المجاورة للقتال كـ “مرتزقة” ، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الرسمية.

اتهمت حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها من قبل الأمم المتحدة السودان منذ فترة طويلة بإرسال مقاتلين لدعم قائد الميليشيات خليفة حفتر ، الذي يسيطر على جزء كبير من شرق البلاد. قالت مؤسسة النفط الوطنية الليبية ، وفق ما أوردت صحيفة “صباح” ، إن مرتزقة مجموعة فاغنر الروسية وميليشيا الجنجويد السودانية شقوا طريقهم إلى حقل شرارة النفطي لوقف صادرات النفط.

ونفت السودان التي تشترك بحدود 330 كيلومترا (200 ميل) مع جنوب شرق ليبيا مزاعم بأنها ترسل قوات إلى ليبيا.

ونقلت وكالة سونا للأنباء يوم الأحد عن العميد جمال جمعة المتحدث باسم قوات الرد السريع قوله إن “قوات الأمن المشتركة احتجزت 122 من الخارجين على القانون بينهم ثمانية أطفال كانوا يتجهون للقتال كمرتزقة في ليبيا”.

نشرت سونا مقطع فيديو يظهر عشرات الشباب الجالسين على الأرض ، محاطين بمركبات عسكرية تحمل جنودًا مسلحين ببنادق كلاشنيكوف.

وقالت إن الفيديو تم تصويره في الجناينة عاصمة ولاية غرب دارفور.

في 10 يونيو ، دعا حزب المؤتمر الشعبي السوداني الحكومة إلى “الوقوف في صف مع المجتمع الدولي لدعم الحكومة الشرعية في ليبيا” ، حسب ما أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط ومقرها طرابلس.

كما دعا البيان جميع “القوى الخارجية” إلى “الكف عن دعم العناصر غير القانونية للانقلاب في بنغازي وسحب جميع المرتزقة من الأراضي الليبية”.

قال وزير الخارجية السوداني الأسبوع الماضي إنه لم تشارك أي قوات سودانية في الصراع في ليبيا.

وقالت أسماء عبد الله في مقابلة مع وكالة فرانس برس: “لا يمكننا التورط في صراع في أي دولة مجاورة”.

هذا ويشار الى أنه دعت الجمعية العامة للاتحاد السوداني للعلماء والخطباء السلطات في بلادهم إلى إجراء تحقيق عاجل في تورط بعض السودانيين في حملة حفتر العسكرية ضد طرابلس والتدخل في الصراع الليبي .

ودعا الاتحاد في بيان الحكومة السودانية الممثلة في الجيش والشرطة وقوة الدعم السريع إلى اتخاذ الإجراءات المناسبة “لردع هؤلاء المرتزقة ، المفسدين الذين يقاتلون باسم السودان”.

“وتأتي هذه الخطوة مراعاة لحقوق الإسلام وحق حسن الجوار وحكومة شرعية يقبلها الشعب الليبي ، واستجابة لدعوة بيت الفتوى الليبي للعلماء السودانيين لاتخاذ موقف بشأن هذه القضية ، “يقرأ البيان.

وحذرت من تقارير إعلامية متكررة بخصوص أن بعض السودانيين يقاتلون في صفوف حفتر كمرتزقة ، مؤكدين أن ذلك سيضر السودان وأمنه واستقراره وسمعته.

ترجمة خاصة

Load More Related Articles
Load More By مهدي بن سالم
Load More In رئيسي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

سانشو أم جرينوود ؟ ماذا يحتاج مانشستر يونايتد !

بينما كان المهاجم ماسون جرينوود ينزلق على ركبتيه أمام استون فيلا ليلة الخميس الماضي بعد تس…