Home اقتصادية مصر: وزير المالية ينفي وجود خطط مستقبلة لزيادة الضرائب

مصر: وزير المالية ينفي وجود خطط مستقبلة لزيادة الضرائب

2 second read
0
0
6
مصر

مصر- نفى وزير المالية المصري محمد معيط ، السبت ، وجود خطط لزيادة الضرائب ، قائلا إن الحكومة حريصة على استقرار سياساتها الضريبية بما يسهم في جذب استثمارات جديدة وتوفير فرص عمل.

“في ضوء الجهود المبذولة لتوسيع القاعدة الضريبية ، نهدف إلى زيادة معدل الضريبة على الناتج المحلي بنسبة 2.5 في المائة في خمس سنوات من 14 إلى 16.5 في المائة ، بمعدل نمو سنوي قدره 5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي ، مع الحفاظ على استقرار السياسات الضريبية.

وأوضح الوزير أن نظام الإدارة الضريبية يشهد إصلاحات تاريخية أدت إلى “توسيع القاعدة الضريبية ، وإرساء أسس العدالة الضريبية ، وتقليص المجتمع الضريبي بشكل أكثر دقة ، ودمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي”.

وأشار إلى أن الحكومة خففت الأعباء الضريبية على المواطنين ، خاصةً المواطنين ذوي الدخل المنخفض والمتوسط ​​، وقدمت العديد من التسهيلات الضريبية لدعم الممولين في مواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأضاف أن “التعديلات الجديدة على قانون ضريبة الدخل تساهم في إرساء أسس العدالة الضريبية وتحسين معدلات الضريبة وإصلاح التشوهات التي أحدثها النظام السابق”.

وأوضح الوزير أن إدارته تنسق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء نظام رقمي متكامل لرفع كفاءة الإدارة الضريبية ، والاستفادة من “الذكاء الاصطناعي” في تحديث نظام الإدارة الضريبية.

ثلث المصريين يعيشون بالفعل تحت خط الفقر ويكسبون أقل من دولارين في اليوم.

هذا ويشار الى انه أعلن المنسق العام لصندوق تنمية العشوائيات (ISDF) ، أمس ، أن مصر أنفقت ما مجموعه 27 مليار جنيه مصري (1.7 مليار دولار) على تطوير المناطق العشوائية في جميع أنحاء البلاد خلال السنوات الأربع الماضية.

قال إيهاب حنفي: “منذ عام 2016 وحتى الآن ، بلغ إجمالي ما أنفقته الحكومة على تنمية العشوائيات أكثر من 27 مليار جنيه (1.7 مليار دولار) ، مقارنة بإجمالي 650 مليون جنيه (41.8 مليون دولار) خلال الفترة من 2008 إلى 2014”. قال في مقابلة تلفزيونية.

وشدد حنفي على أن ملف تنمية العشوائيات “مرتبط بالأمن والتعليم وتنمية الصحة العامة في مصر” ، واصفا الأمر بـ “الشائكة”.

مصر هي موطن لـ 1100 منطقة عشوائية ، 350 منها في القاهرة وحولها. بالإضافة إلى افتقارها إلى المرافق الأساسية مثل الكهرباء والمياه الجارية والصرف الصحي ، تم تصنيف العديد من هذه الأحياء الفقيرة على أنها “مناطق غير آمنة”.

هذا ويشار الى أنه أعلن البنك المركزي المصري ، خلال الفترة السابقة ، أن الدين الخارجي لمصر ارتفع بنسبة 4.78 في المائة خلال الربع الثالث من العام المالي الماضي 2019-20 ، ليصل إلى 111.3 مليار دولار.

وقال البنك المركزي في تقرير ، إن الدين العام الخارجي لمصر ارتفع من 106.22 مليار دولار خلال الربع الثالث من العام المالي السابق 2018-2019 ، مضيفًا أن الدين الخارجي للبلاد انخفض بمقدار 1.4 مليار دولار في ديسمبر 2019.

ترجمة خاصة

Load More Related Articles
Load More By مهدي بن سالم
Load More In اقتصادية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

اليمن: الأطراف المتحاربة في اليمن تتفق على تبادل أكثر من 1000 أسير

قالت الأمم المتحدة ووسائل الإعلام الحوثية ، الأحد ، إن الأطراف المتحاربة في اليمن اتفقت عل…