Home رئيسي تونس: فتح تحقيقات إثر ​شكوك في التلاعب بنتائج مباريات كرة قدم

تونس: فتح تحقيقات إثر ​شكوك في التلاعب بنتائج مباريات كرة قدم

2 second read
0
0
5

أعلن الاتحاد التونسي لكرة القدم، فتح تحقيق تتعلق بعمليات المراهنة من باريس، إثر تواتر شكوك حول نتيجة مباريات في الدوري التونسي لكرة القدم.

وعلقت الهيئة الوطنية للرهان الرياضي في فرنسا الثلاثاء عمليات المراهنة على مباراة في الدوري التونسي، والتي تجمع اليوم الأربعاء اتحاد بن قردان بالملعب التونسي.

ولم تقدم الهيئة أسباب اتخاذ القرار المعلن في موقعها في الانترنت. وكانت الجامعة التونسية لكرة القدم أكدت في بيان سابق تشرته في صفحتها على موقع فيسبوك، أنه وبعد “شبهة تلاعب نتيجة مقابلة الشبيبة الرياضية القيروانية والاتحاد الرياضي ببنقردان، تقرر حالة هذا الملف للجنة الأخلاقيات بالجامعة التونسية لكرة القدم لاتخاذ ما يتعين”.

ولحقت نادي اتحاد بن قردان، صاحب المركز الثالث راهنا في ترتيب الدوري والصاعد إلى دوري النخبة في 2015، شبهات في مباريات سابقة. وتم توقيف ثلاثة أشخاص في أيلول/سبتمبر 2019 في مدينة نيس في جنوب فرنسا، بتهمة التلاعب بنتائج المباريات.

 

وفتح الاتحاد التونسي تحقيقا في نتيجة مباراة في الدوري المحلي من الدرجة الثانية، جمعت المستقبل الرياضي بالمحمدية والنجم الرياضي الرادسي، انتهت بنتيجة 7 مقابل 7 في 29 آذار/مارس الفائت.

وخسر القيروان الذي يتذيل ترتيب الدوري الممتاز وتأكد هبوطه فعليا إلى دوري الدرجة الثانية، أمام ضيفه اتحاد بن قردان 1 / 3 أمس السبت، وأشعلت النتيجة تكهنات بوجود تلاعب بنتيجة المباراة بضغط من متراهنين في شركات المراهنات.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نتيجة المباراة بشكل مسبق وأبدى أنصار لفريق القيروان شكوك حول افتعال مدافع الفريق لضربة جزاء ما مهد لإضافة هدف ثالث لبن قردان.

وبينما أصدرت إحدى شركات المراهنات قرارا بعدم احتساب النتيجة، ذكرت إدارة النادي في بيان لها عقب المباراة إنها ستفتح تحقيقا في الحادثة وستستمع لجميع اللاعبين والمدرب ومرافقي الفريق.

كما أعلنت عن إقامة دعوى أمام القضاء ضد كل من سيكشف عنه التحقيق مع المطالبة بكشف المكالمات الهاتفية قبل 48 ساعة من المباراة لكل الأطراف المهنية في الفريق.

وهذه ثاني حادثة تشهدها كرة القدم في تونس في خلال أسبوع بعد إعلان اتحاد الكرة عن فتح تحقيق في نتيجة مباراة في دوري الدرجة الثانية بين فريقي مستقبل المحمدية والنجم الرادسي والتي انتهت بالتعادل 7/7.

وذكر الاتحاد أنه قرر تعليق النتيجة وإحالة ملف المباراة إلى لجنة الأخلاقيات للتحقيق واتخاذ ما تراه مناسبا. 

وتعيش العديد من النوادي الرياضية التونسية الناشطة في الدوري المحلي صعوبات مالية، ولم يتمكن بعضها من سداد رواتب ومستحقات اللاعبين جرّاء تداعيات أزمة جائحة كوفيد-19، والقيود التي تم فرضها على الأنشطة الرياضية. ويحظر إلى اليوم حضور الجماهير داخل الملاعب منذ استئناف الدوري نشاطه نهاية العام 2020.

الترجي التونسي أفضل نادي إفريقي في العقد الأخير (2011- 2020).

Load More Related Articles
Load More By الكاتب
Load More In رئيسي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Check Also

غضب في تونس بعد انتشار فيديو لفريق طبي يرقص خلال إجراء عملية جراحية

عبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تونس، عن غضبهم مع مقطع نشر على منصة تيك توك لفريق طبي …